السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حياكم الله إخوتنا أخواتنا في الله

سررنا بوجودكم بين جنبات منتديات جميعة العلماء المسلمين الجزائريين - شعبة بلدية التلاغمة -
تفضل أخي / تفضلي اختي بالدخول أوالتسجيل حتى نفيد ونستفيد معا ولا تحرمونا من رفقتكم الطيبة في الله
صلوا على الحبيب المصطفى - صلى الله عليه وسلم -
مدير المنتدى أ.عبد الحفيظ بولزرق


منتدى كل الأنشطة الجمعوية للشعبة و التبادلات العلمية و العلم المنير
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لا تتذمر ... فانك العاقل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin boulazreg
المدير العام


ذكر عدد الرسائل : 145
العمل/الترفيه : أكاديمي جامعي- عضواللجنة الوطنية للدعوة والإعلام بالمجلس الوطني لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين + نائب رئيس المكتب الولائي لولاية ميلة بجمعية العلماء
المزاج : باحث عن اليقين
البلد : : الجزائر
البلدية أو الولاية : التلاغمة
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 22/09/2008

مُساهمةموضوع: ومن الخواطر ما يفجر القرائح...   الأحد يناير 23, 2011 12:50 am

لينة كتب:
في هذه الحياة تعيش و تفرض وجودك كأي كائن حي, تعيش و تتعايش مع بيئتك غير أنك ستصادف تغيرات مناخية لا يلزمك معها حل الا التأقلم . في هذه الحياة هناك قوانين تفرض نفسها بالفطرة وما عليك الا تقبلها كقضاء و قدر و الرضا بما كان من نصيبك فليس كل ما أنت تتمناه سيأتي بسهولة و انما يأتيك شيئ و تفقد أشياء، تراها عند غيرك وهم يمتلكونها دون أن يقدروها ذلك لأنك تفتقدها ليس الا. فهم أيضا يفتقدون أشياء و أشياء كثيرةيرونها بين يديك وأنت لا تولي لها اهتماما أعني أنك لا تعرف قيمة ما لك حتى تفتقده و ببساطة فان قوانين الحياة التي فرضت على البشر ما هي الا قسمة وقدر وكانت بالتساوي فلا ظلم ولا غش فيها و بلا تحايل .
كتيرا ما ترددت على مسامعي كلمة* الزهر* يقولونها تذمرا من قدرهم ومن قضاء الله، هي كلمة متداولة في كل مكان.. في البيت، في الشارع، في المدرسة، و حتى في الجامعة.....أولئك يتضمرون مما هم عليه ويشتكون من نصيبهم لقسمة الحياة و يرون أنهم ظلموا وأن القدر لا يعدل في حقهم ونسوا قوله عز وجل : " ولكن كانوا أنفسهم يظلمون "
لم لا يتمعن أولئك في ما أتاهم من نعم ؟ لم يلهثون وراء المكملات في دنيا النقائص؟ لم العبد يتجرؤ على ما ليس له فيه قدرة و يترك أدنى واجباته؟ يحاسب و يتناسى لنفسه ان يحاسب .
ويحك فان ما عندنا أكثر مما نفتقد حتى و ان فقدنا كل شيئ فادراكنا أننا فقدنا ذلك يعني أننا مازلنا نمتلك العقل و ما أعظمه من نعمة .
فيكفي نعمة الجسم والعقل والصحة فوق كل ما هو موجود في هذا الوجود، فبالعقل يغنى الفقير و يفرح الحزين و يأنس الوحيد و يضحك الباكي.......فلا تتضمر لأنك العاقل.


بتصرف

-----------
الحمد لله رب العالمين وبعد
أردت في البدءأن أنوه بالمجهود الذي تبذلينه أختنا الكريمة في هذا المنتدى الذي صار يعز فيه أن نجد المهتم به والعامل فيه وكأن القوم قد قعدت بهم رواحلهم فاختارت أنفسهم الصمت وكف القلم وبتر العطاء ..
أختي الكريمة أردت أن ألفت النظر أولا لكلمة هي كلمة ( التضمر ) .. لا أجدها حسب سياق الخاطرة هي المقصودة .. فلعلك تقصدين ( التذمـُّر ) ..
لم أشأ أن أصحِّح التعبير قبل أن أرجع إليك فيما أردتِ قوله ..
ثم إنك بهاته الخاطرة قد طرقت بابا عظيما أبدعتفيه وهو موضوع "القضاء والقدر " أين أبدعت في صياغة سطور خاطرتك - وإن كنت أراك تكتبين أنها بتصرف - فياحبذا تعلميننا بصاحبها أو صاحبتها..
موضوع القدر موضوع جليل يحتاج للوقوف عنده وذلك وقوف مع كلمات لها علاقة بالعقيدة - وإن كنت لا أرى مجالا للعرض في هذا المنتدى الفرعي : منتدى الخواطر والاختلاجات- إلا أن ما ينبغي أن نطرقه هو مدى علاقة خاطرتك بموضوع الرضا وموضوع الطموح ..

نعم هي إشكالية تحتاج إلى توضيح، حتى لا تتهمي بانك تدعين للدعة و الخمود والجمود وتمقتين الطموح

نعم .. فلله تعالى مشيئة هي مشيئة الخلق و إرادة التسيير و التدبير و الرزق وللعبد مشيئة من مشيئة الله تعالى - فيحاسبه عليها -، يستعمل هاته المشيئة في استغلال الأسباب والأخذ بها لتطويع رزق الله في الخير - وهو المراد - ولا بأس ان نعيش بعد ذلك الحياة بإبداع يدفع على التحدي والطموح من غير التنصل من عوالق القدر والخروج عن إرادة الله تعالى وقضائه .

في الحقيقة الموضوع مغرٍ للكتابة فيه ..غير أن المجال سجال لتفتُّقِ الخيال وليس للتدليل بالعلم

كلمات رائعة تثير القرائح وتشجع المهتمين على الكتابة والتفاعل .. أدامك الله تعالى ذخرا للمنتدى ومزيدا من التألق

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://teleghma2008.alafdal.net
لينة



انثى عدد الرسائل : 5
العمر : 30
العمل/الترفيه : étudiante
المزاج : calme
البلد : : الجزائر
البلدية أو الولاية : ش.العيد
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 09/01/2011

مُساهمةموضوع: لا تتذمر ... فانك العاقل   الأربعاء يناير 19, 2011 8:05 pm

في هذه الحياة تعيش و تفرض وجودك كأي كائن حي, تعيش و تتعايش مع بيئتك غير أنك ستصادف تغيرات مناخية لا يلزمك معها حل الا التأقلم . في هذه الحياة هناك قوانين تفرض نفسها بالفطرة وما عليك الا تقبلها كقضاء و قدر و الرضا بما كان من نصيبك فليس كل ما أنت تتمناه سيأتي بسهولة و انما يأتيك شيئ و تفقد أشياء، تراها عند غيرك وهم يمتلكونها دون أن يقدروها ذلك لأنك تفتقدها ليس الا. فهم أيضا يفتقدون أشياء و أشياء كثيرةيرونها بين يديك وأنت لا تولي لها اهتماما أعني أنك لا تعرف قيمة ما لك حتى تفتقده و ببساطة فان قوانين الحياة التي فرضت على البشر ما هي الا قسمة وقدر وكانت بالتساوي فلا ظلم ولا غش فيها و بلا تحايل .
كتيرا ما ترددت على مسامعي كلمة* الزهر* يقولونها تذمرا من قدرهم ومن قضاء الله، هي كلمة متداولة في كل مكان.. في البيت، في الشارع، في المدرسة، و حتى في الجامعة.....أولئك يتذمرون مما هم عليه ويشتكون من نصيبهم لقسمة الحياة و يرون أنهم ظلموا وأن القدر لا يعدل في حقهم ونسوا قوله عز وجل : " ولكن كانوا أنفسهم يظلمون "
لم لا يتمعن أولئك في ما أتاهم من نعم ؟ لم يلهثون وراء المكملات في دنيا النقائص؟ لم العبد يتجرؤ على ما ليس له فيه قدرة و يترك أدنى واجباته؟ يحاسب و يتناسى لنفسه ان يحاسب .
ويحك فان ما عندنا أكثر مما نفتقد حتى و ان فقدنا كل شيئ فادراكنا أننا فقدنا ذلك يعني أننا مازلنا نمتلك العقل و ما أعظمه من نعمة .
فيكفي نعمة الجسم والعقل والصحة فوق كل ما هو موجود في هذا الوجود، فبالعقل يغنى الفقير و يفرح الحزين و يأنس الوحيد و يضحك الباكي.......فلا تتذمر لأنك العاقل.




عدل سابقا من قبل لينة في الأحد يناير 23, 2011 7:14 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا تتذمر ... فانك العاقل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: باحة البوح و الإبداع :: اختلاجات و خواطر-
انتقل الى: